السبت , فبراير 16 2019
الرئيسية / الاخبار / الرئيس التنفيذي لتويتر في بود كاست جو روغان: أظن أن البتكوين ستصير عملة الإنترنت

الرئيس التنفيذي لتويتر في بود كاست جو روغان: أظن أن البتكوين ستصير عملة الإنترنت

ظهر جاك دورسي، الرئيس التنفيذي لشركتي تويتر Twitter وسكوير Square على بودكاست جو روغان إكسبيرينس Joe Rogan Experience، وصرح بأن الإنترنت سيحصل في نهاية المطاف على عملةٍ خاصة به، والتي يظن أنها على الأرجح ستكون البتكوين.

 

“أظن أنها ستكون البتكوين”

 

في ظهوره على بودكاست جو روغان إكسبرينس Joe Rogan Experience، الذي يحظى بأكثر من 4.4 مليون مشترك، صرح دورسي بقناعته بأن الإنترنت يشهد تطوراً باتجاه الحصول على عملة أصلية. ويرى الرئيس التنفيذي لتويتر وسكوير أن البتكوين، وهي العملة المشفرة الأعلى تصنيفاً، تبدو وأنها الأنسب لهذا الدور.

 

وتعليقاً على هذا الاقتراح الممكن، قال دورسي: “أظن أن الإنترنت سيحظى بعملة أصلية ولا أعلم إذا ما كانت هي البتكوين. لكن أعتقد أنها ستكون البتكوين بالنظر إلى جميع الاختبارات التي مرت بها والمبادئ الكامنة وراءها وكيفية نشأتها. فقد كانت عملة وُلدت على الإنترنت، وتطورت عليه، وخضعت لاختبارات عليه بل وقائمة عليه”.

 

في الماضي، أدلى دورسي بتصريحات مشابهة، إذ علّق في مايو/أيّار 2018 بأن البتكوين يجب أن تكون العملة الأصلية للإنترنت. وهكذا، يقول دورسي إن تركيز شركة سكوير ينصب فقط على البتكوين دون وجود خطط حالية لتقديم الدعم للعملات المشفرة الأخرى على تطبيق سكوير كاش.

 

البتكوين يتيح إدماجاً مالياً أفضل

 

وفسر دورسي في جو روغان أن البتكوين تضيف بُعداً آخر للهدف المنطوي على تحقيق وصول أسهل للخدمات المالية. وفي معرض تناوله للتفاصيل بخصوص قرار سكوير بتقديم الدعم للعملة المشفرة الشهيرة، قال الرئيس التنفيذي إنها تمنح الشركة القدرة على خدمة عدد أكبر من الناس في جميع أنحاء العالم وهذا أفضل بكثير مما كان الوضع عليه عند الاقتصار على استخدام القنوات السائدة.

 

وشبّه دورسي الإنترنت بأنه أمة واحدة موجودة في عالم الأرقام. وبالتالي، من المنطقي أن يكون له عملته المقبولة على الصعيد العالمي.

 

تخضع الأموال النقدية عادةً في الوقت الحاضر لسياسات قومية قد لا تروق لمناطق مختلفة في العالم. مع ذلك، يعتمد البتكوين فقط على الخوارزميات الرياضية التي توفر حساً معيناً من الحيادية والعالمية الخالية من أي تحيز جغرافي أو سياسي.

البنوك تكره فوضى البتكوين

 

كذلك تطرق دورسي إلى موقف البنوك وأصحاب المصلحة الآخرين من الاتجاه المالي العام إزاء البتكوين. ومما لا يثير الدهشة أن البنوك وغيرها من المؤسسات المالية ليست من المعجبين بنزعات البتكوين المخلة بالنظام، بحسب ما قال الرئيس التنفيذي لتويتر.

 

وفي وقت سابق من شهر يناير/كانون الثاني، أصدر محللو بنك جي بي مورغان JPMorgan تقريراً يزعم أن البتكوين لا قيمة لها سوى في اقتصاد بائس. في عام 2018، أطلق وارن بافت “المفلس من البتكوين” بشكل شائن على البتكوين اسم “سم فئران من كل النواحي” وهو ما يعني على نحو غريب كفايةً أن البنوك هي القوارض.

 

مع ذلك، تطرق إلى الجانب الفلسفي للبتكوين الذي غير مفهوم الناس إزاء ما يشكل قيمة. وبالنسبة لدورسي، من الأهمية بمكان أن يتحقق الناس بعينٍ ناقدة من الاتجاهات الناشئة، أو المجازفة بالتخلف عن الركب كيفما الطريقة التي أحدث بها الإنترنت ثورةً في الاتصالات وعملية الأعمال العالمية.

 

أما بالنسبة للنقاد الصارمين للبتكوين الذين يكررون الكلام المضلل ذاته، يقول دورسي: “ستواصل التكنولوجيا مسيرتها وستصير آراؤكم عديمة الجدوى في نهاية المطاف”.

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

شركة لوكال بتكوينز تفرض قواعد جديدة للتحقق من المستخدم

تستعد لوكال بتكوينز Localbitcoins، وهي منصة لتداول العملات المشفرة من نظير إلى نظير، لفرض شروط …