السبت , يناير 19 2019
الرئيسية / 101 / ما هي النيو، العملة المشفرة الصينية؟

ما هي النيو، العملة المشفرة الصينية؟

النيو (NEO)، ومؤسسها دا هونغ في، هي أول بلوكتشين صينية مفتوحة المصدر تستخدم تقنية البلوكتشين في إنتاج منظومة مُعتمدة على العقود الذكية. ومثل الإيثريوم (ETH)، تمكن النيو المُطورين من بناء تطبيقات لامركزية (DApps) على منصتها. إلا أنَّ الابتكارات مثل:

 

  • عقد النيو الذكي
  • الهوية الرقمية
  • الشهادات الرقمية
  • المعاملات العابرة لشبكات البلوكتشين
  • آلية إجماع تدارك الأخطاء بالانتداب (dBFT)
  • تكنولوجيا براهين الحاسوب الكمية (NeoQS)
  • بروتوكول التوافق التشغيلي بين الشبكات (NeoX)

 

مُصممة جميعها للتحسين على نموذج الإيثريوم لخلق اقتصاد ذكي.

 

عقود النيو الذكية

 

تسمح العقود الذكية على منصة النيو، والمعروفة بعقود النيو الذكية NeoContract، للمطورين ببناء تطبيقات لامركزية على شبكة بلوكتشين النيو. إذ تُخزن العقود الذكية في البلوكتشين وتُنفذ آلياً طبقاً للالتزامات المُتفق عليها في العقد. وبينما لا تدعم العقود الذكية المكتوبة على بلوكتشين الإيثريوم حالياً لغات برمجة عدا سوليديتي Solidity، إلا أنَّ عقود النيو الذكية أكثر بديهية ويمكن كتابتها بعدة لغات برمجة مثل: سي شارب C#، وجافا Java وغو Go.

 

الهوية الرقمية، والشهادات الرقمية والمعاملات العابرة لشبكات البلوكتشين

 

بالإضافة إلى تيسير إنتاج تطبيقات لامركزية بفضل استخدام عقود النيو الذكية، تسمح عملة النيو المشفرة برقمنة الأصول الحقيقية. ويعني هذا إمكانية تقديم الأصول المادية كأصول رقمية على البلوكتشين. وبهذا، يمكن نقل ملكية أصل مادي بين عدة ملاك مختلفين على بلوكتشين النيو. تعتمد هذه العملية على استخدام النيو للهوية الرقمية والشهادات الرقمية والمعاملات العابرة لشبكات البلوكتشين. وتشير الهوية الرقمية إلى معلوماتٍ عن هويات الأفراد والمنظمات والكيانات الأخرى المتواجدة بصيغة إلكترونية. إذ يمكن للمستخدمين رقمنة أصولهم المادية وتداولها، بفضل تقديم تكنولوجيا الهوية الرقمية لوسيلة تربط الأصل الرقمي بكيان فعلي وأصله المادي. كما تتمتع الهويات الرقمية بحقوق على بلوكتشين النيو، إلا أنَّ هذا ممكن فقط في حالة اعتماد الهوية الرقمية قانونياً على البنية التحتية للمفاتيح العامة (PKI)، وهي النظام الأوسع تبنياً في مجال الهويات الرقمية. كما يهدف فريق النيو إلى حماية الأصول الرقمية المُسجلة عبر هوية رقمية موثقة، بموجب القوانين المحلية ذات الصلة.

 

ويُشجع استخدام بلوكتشين النيو للشهادات الرقمية أيضاً على تبادل الأصول الرقمية، لأنها تتصدى لمشكلة المستخدمين غير الموثوق بهم على الشبكة. إذ يمكن لأي شخص تسجيل ومبادلة الأصول على شبكة بلوكتشين النيو، في إطار تنظيمي محمي بالقوانين المحلية بفضل استخدام الشهادات الرقمية.

 

كما تستخدم عملة النيو المشفرة تقنية المعاملات العابرة لشبكات البلوكتشين التي تجعل المبادلات الرقمية غير القائمة على الثقة ممكنة. فباستخدام هذه الآلية، يتم مطابقة مشتري وبائعي الأصول الرقمية خارج الشبكة في تبادل مركزي. إلا أنَّ المعاملات الفعلية المتضمنة لأصول رقمية تتم على شبكة بلوكتشين النيو نفسها. على أمل أنَّ تجعل هذه الآلية التعاملات على بلوكتشين النيو أكثر فاعلية.

 

آلية إجماع تدارك الأخطاء بالانتداب

 

تُمكن آلية إجماع بلوكتشين النيو والمعروفة بتدارك الأخطاء بالانتداب (dBFT) مشاركة واسعة النطاق لمستخدمي شبكة النيو عبر التصويت بالوكالة. فبإمكان المستخدمين حاملي عملات النيو المشفرة التصويت لمحاسب (أو لعقدة) يساندونه. وتقع مسئولية التحقق من صحة البلوكات في بلوكتشين النيو على عاتق المحاسبين. إذ لابد من إجماع ثلثي المحاسبين على صحة البلوك قبل أنَّ يمكن إضافته إلى البلوكتشين. تستخدم آلية إجماع تدارك الأخطاء بالانتداب تكنولوجيا الهوية الرقمية، وبالتالي يُمكن أنَّ يكون محاسبو شبكة النيو أفراد أو مؤسسات.

 

تكنولوجيا براهين الحاسوب الكمية (NeoQS) وبروتوكول التوافق التشغيلي عبر الشبكات (NeoX)

 

إنَّ تكنولوجيا براهين الحاسوب الكمية (NeoQS) هي آلية تشفير قائمة على التشبيك، والهدف منها حماية بلوكتشين النيو من تلاعب الحواسيب الكمية.

 

ويعني تطبيق بروتوكول التوافق التشغيلي بين الشبكات (NeoX) توفير شبكة النيو لوسيلة تُمكن تبادل الأصول الرقمية عبر البلوكتشينات المختلفة. ويمكن تقسيم بروتوكول التوافق التشغيلي بين الشبكات إلى جزئين: بروتوكول تداول الأصول بين الشبكات وبروتوكول المعاملات الموزعة بين الشبكات. إذ يضمن بروتوكول تبادل الأصول بين الشبكات قدرة طرفي التبادل من إتمامه عبر بلوكتشين مختلفة. بينما يجعل بروتوكول المعاملات الموزعة بين الشبكات العقود الذكية بين الشبكات ممكنة، وذلك يعني إمكانية تنفيذ الوظائف المتباينة للعقد الذكي عبر عدة بلوكتشينات.

 

عملة النيو المشفرة والنيوغاس NeoGas

 

الإمدادات من عملة النيو قيد التداول ويُمكن استخدامها في تداول الأصول الرقمية على شبكة بلوكتشين النيو. إنَّ عملة النيو محدودة بإجمالي 100 مليون وحدة، وتعطي الحق لحامليها بانتخاب المحاسبين. كما من حقهم الحصول على مدفوعاتهم الربحية في هيئة توكنات الغاس (GAS).

 

وتوكنات الغاس بمثابة الوقود لشبكة النيو؛ إذ تُحصله الشبكة من المستخدمين كرسوم لتشغيل وتخزين التوكنات والعقود الذكية، أملاً في أن تُحفز هذه الرسوم محاسبي الشبكة على التصدي لأية إساءة استخدام لبلوكتشين النيو.

 

آلية الإدارة

 

يمكن تقسيم آلية إدارة بلوكتشين النيو إلى قسمين: إدارة الشبكة نفسها وإدارة خارج الشبكة. تعتمد إدارة الشبكة على حاملى عملة النيو المشفرة بصفتهم مالكي الشبكة وقائمين على إدارتها عبر التصويت بالوكالة. أما الإدارة خارج الشبكة فتُعرف بمجلس النيو، وهو مُكون من الأعضاء المؤسسين لمشروع النيو. والمجلس خاضع لمساءلة مجتمع النيو، كما أنَّه مسؤول عن تعزيز وتطوير المنظومة الخاصة بالنيو.

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

هل تتحول لامركزية العملات المشفرة سريعاً إلى خرافة؟

يطرح بحث جديد من شركة توكن أناليست Token Analyst أسئلة حول الدوافع الجوهرية وراء العملاء …