السبت , يناير 19 2019
الرئيسية / 101 / ما هي التطبيقات اللامركزية

ما هي التطبيقات اللامركزية

لا يتمتع مستخدمو الإنترنت بسيطرةٍ منفردةٍ على البيانات التي يُشاركونها على مواقع الإنترنت في عصرنا الحديث.

وتتميز منصة الإيثريوم Ethereum عن غيرها في محاولتها استغلال البلوكتشين كوسيلةٍ لتصحيح ما يراه مصمِّموها على أنه جزءٌ إشكاليٌ من تصميم الإنترنت.

والأمر أشبه بـ”متجر تطبيقاتٍ لامركزي”، حيث يُمكن لأي شخصٍ أن ينشر تطبيقه اللامركزي (dApps) الذي لا يُمكن إيقافه، ويختلف عن التطبيقات المعاصرة (مثل جي ميل Gmail وأوبر Uber) التي تتطلب وسيطاً للعمل أو إدارة معلومات المستخدمين.

وتربط التطبيقات اللامركزية بين المستخدمين ومقدِّمي الخدمات مباشرةً.

ومثالٌ على ذلك هو استخدام هذا التصميم لإنشاء تويتر لامركزي يُقاوم الرقابة. ولا يُمكن محو الرسائل بمجرد نشرها على البلوكتشين، حتى بواسطة الشركة التي أنشأت نظام التدوين المُصَغَّر.

ولا يوجد تعريفٌ مُوَحَّدٌ للتطبيقات اللامركزية رغم ذلك، نظراً لكونها مفهوماً جديداً.

لكن الخصائص الرئيسية تشمل كونها مفتوحة المصدر ولا تمتلك نقطة عطلٍ مفردة.

ثلاثة أنواع

ومع خروج هذه التكنولوجيا الجديدة إلى العلن، سيشعر مؤيدو الإيثريوم بالحماسة عند تَخَيُّل فكرة بسط اللامركزية في “كل شيء”. لكن أنواع التطبيقات التي يُمكن للمستخدمين بنائها عن طريق منصة الحوسبة ربما تكون محدودةً نوعاً ما.

وتنقسم التطبيقات اللامركزية إلى ثلاثة أنواعٍ في ورقة الإيثريوم البيضاء: التطبيقات التي تدير الأموال، والتطبيقات التي تُشارك فيها الأموال (لكنها بحاجةٍ إلى قطعةٍ أخرى)، وتطبيقات تندرج تحت فئة “أخرى” وتشمل أنظمة الاقتراع والإدارة.

وفي النوع الأول من التطبيقات، ربما يحتاج المستخدم لتداول عملة الإيثريوم (ETH) كطريقةٍ لتسوية تعاقده مع مستخدمٍ آخر باستخدام عُقَد الحاسوب Nodes المُوَزَّعة كوسيلةٍ لتسهيل توزيع تلك البيانات.

ويمزج النوع الثاني من التطبيقات بين المال والمعلومات من خارج البلوكتشين.

ومثالٌ على ذلك هو تطبيق للتأمين على المحاصيل يعتمد على بثٍ خارجيٍ لحالة الطقس. (ويُمكن القول هنا أن المزارع سيشتري تأمينًا يُصرف تلقائياً في حالة وجود جفافٍ يُؤثِّر على عمله).

ولتنفيذ ذلك، تعتمد تلك العقود الذكية على “الأوراكل” Oracle التي تنقل المعلومات الحديثة عن العالم الخارجي إلى داخل البلوكتشين. (رغم أنه يجدر الإشارة إلى تشكُّكِ بعض المُطوِّرين في إمكانية تنفيذ حالة الاستخدام هذه بطريقةٍ لامركزية).

وإذا كان البتكوين (BTC) قد نجح في التخلص من السلطات المالية، هل يُمكن للشركات وأشكال المنظمات الأخرى أن تفعل الأمر ذاته؟

والهدف هو تشكِّيل شركةٍ بلا قائد وبرمجة قواعدها المتعلِّقة بطريقة تصويت الأعضاء وكيفية تحرير أموال الشركة في البداية، ثم.. ترك الأمور تجري في نصابها.

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

منصة تداول تعلن إعادة مُنفذ هجوم الواحد وخمسين بالمئة لعملات إيثريوم كلاسيك بقيمة مئة ألف دولار أميركي

أعلنت منصة تداول العملات المشفرة Gate.io يوم السبت 12 يناير/ كانون الثاني، إعادة ما يساوي …