الإثنين , نوفمبر 19 2018
الرئيسية / الاخبار / القبض على مسؤولين بلغاريين قبلوا رشاوى بالبتكوين لإصدار جوازات سفر

القبض على مسؤولين بلغاريين قبلوا رشاوى بالبتكوين لإصدار جوازات سفر

اعتُقل مؤخراً 3 مسؤولين بلغاريين بتهمة قبولهم رشاوى بعملة البتكوين (BTC) مقابل إصدار جوازات سفر لمقدمي طلبات الحصول على جوازات السفر من الأجانب. وكما أفادت تقارير الموقع الإخباري المحلي نوفا Nova، فإنَّ الوثائق القضائية تشير إلى أنَّ بيتر هارالامبييف، رئيس الوكالة الحكومية البلغارية لشؤون البلغاريين في الخارج، والأمين العام كراسيمير توموف، ومعهما المسؤول مارك ستويوف أصدرا “على الأقل” 40 جواز سفر مزيف مقابل من 5 إلى 15 رشوة كل أسبوع منذ يوليو/تموز 2017.

 

وعلى ما يبدو فإنَّ المسؤولين طلبوا تقاضي مبالغ بعملة البتكوين تصل قيمتها إلى 5 آلاف يورو من مواطني أوكرانيا ومولدوفا ومقدونيا، وكان عدم الدفع يؤدي إلى تأخيرٍ طويل في صدور هذه الوثائق المهمة الحسَّاسة.

 

ما الدليل؟

 

ادعى محامو المسؤولين أنَّه لا يوجد دليلٌ كافٍ يشير إلى علاقتهم بجوازات السفر غير القانونية، لكن ردَّ الإدعاء قائلاً إنَّ “السلطات صادرت محافظ البتكوين، التي ستثبت أنَّ بعض أموال الرشاوى حُوِّلَت إلى عملات مشفرة”.

أُثيرَت الشكوك حول الأمر عندما تقدمَّ مواطنٌ أوكراني -اختار عدم الكشف عن هويته- بطلبٍ لإصدار بعض الوثائق، لكنَّ طلبه قوبل بالرفض، ومع ذلك سرعان ما حصل على هويةٍ بلغارية بعد أن دفع رشوةً بالبتكوين. بالإضافة إلى ذلك، اعترفٌ رجل يعمل نائباً لمدير الوكالة الحكومية البلغارية لشؤون البلغاريين في الخارج أنَّه كان على علمٍ تام بالعملية لعدة شهور.

أصبح تجهيز جوازات السفر المزيفة وبيعها وإصدارها عملاً مربحاً منذ انضمام بلغاريا إلى الاتحاد الأوروبي (EU) في عام 2007، واعتقلت الحكومة البلغارية مؤخراً 20 شخصاً بتهمة بيع جوازات سفر الدولة لمواطني دولٍ أخرى من أوروبا الشرقية.

 

عن مصطفى السيد حسين

مصطفى السيد حسين باحث فى جامعة ترومسو بالنرويج، ومدوّن مهتم بالتقنية،

شاهد أيضاً

مسؤول بالبنك المركزي الأوروبي (ECB): “عملة البتكوين (BTC) هي نتاج شرور الأزمة المالية العالمية الأخيرة”

صرّح بنوا كورى، عضو المجلس التنفيذي للبنك المركزي الأوروبي (ECB)، الأسبوع الجاري، الأسبوع الثاني من …