الأربعاء , فبراير 27 2019
الرئيسية / الاخبار / دار نشر هاي تايمز High Times تقرر عدم قبول الدفع بعملة البتكوين في الطرح العام لأسهمها

دار نشر هاي تايمز High Times تقرر عدم قبول الدفع بعملة البتكوين في الطرح العام لأسهمها

قررت مجموعة هاي تايمز القابضة للنشر High Times Holding Corp الإعلامية الأميركية المعنية بثقافة تقنين تعاطي الماريجوانا  عدم قبول الدفع بعملة البتكوين في الطرح العام لأسهمها IPO، بحسب ما جاء في الطلب الذي تقدمت به المجموعة إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية بتاريخ 13 أغسطس/ آب 2018. يُذكر أن قرارها هذا يتعارض مع الإعلان الذي أصدرته بتاريخ الثالث من أغسطس/ آب 2018، والذي كشفت فيه عن اعتزامها قبول الدفع بالعملات المشفرة لجذب المستثمرين بها.

 

فقد أصدرت مجموعة هاي تايمز بياناً صحافياً في مطلع شهر أغسطس/ آب 2018 أعلنت فيه أنها تعتزم القبول بعملتيّ البتكوين BTC والإيثريوم ETH كوسيلة لدفع الاكتتاب في أسهم الشركة. لكن مع اقتراب موعد الطرح العام للأسهم، تقدمت الشركة إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية بعرض، بموجب اللائحة A+ من قانون الشركات الناشئة الأميركي، يمكّن الشركات الصغيرة من جمع ما يصل إلى 50 مليون دولار أميركي من عامة الجمهور كتمويل خلال مدة تقدّر بـ12 شهراً.

 

في البداية، زعمت المجموعة أن قبولها الدفع بالعملات المشفرة في الطرح العام لأسهمها سوف يجعلها “أول طرح تقليدي للأسهم على الإطلاق يقبل بمثل هذه الاستثمارات” في العملات المشفرة، ثم ما لبثت أن ذكرت في الملف الذي تقدمت به إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية أن ذلك الإعلان كان خطئًا منها، إذ قالت: “البيان الصحافي المذكور قد نُشِر بمحض الخطأ؛ إذ أن الشركة لن تقبل بعملة البتكوين كوسيلة للدفع مقابل أسهمها. كما توضح اتفاقية الاكتتاب التي تقدمت بها الشركة في ما يتعلق بالطرح العام لأسهمها، فإن الشركة ستقبل بالاكتتاب في الأسهم عن طريق الشيكات والبطاقات الائتمانية وخدمة الإضافة المباشرة لغرفة المقاصة الآلية ACH والحوالات المصرفية فقط”.

 

هذا ولم يرد بالوثيقة المُقدمًّة إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية أي إشارة إلى العملة المشفرة الأخرى التي ذكرتها الشركة كوسيلة للدفع في البيان الصحافي الأصلي، ألا وهي عملة الإيثريوم.

 

من الجدير بالذكر أن العديد من الجهات المعنية في مجال مخدر القنب بالولايات المتحدة الأميركية ترى العملات المشفرة حلاً للحظر المصرفي المفروض عليها ولعدد من المخاوف القانونية التي يواجهها القطاع أيضاً، عن طريق استخدام العملات المشفرة كبديل عن المدفوعات النقدية، إذ يظل تعاطي مخدر القنب محظوراً على مستوى فيدرالي. ويعني رفض البنوك التعامل مع المدفوعات المرتبطة بمخدر القنب عجز المستهلكين عن استخدام بطاقات الخصم أو البطاقات الائتمانية لدفع مقابل مشترياتهم من ذلك المخدر، علاوةً على أن وجود مبالغ كبيرة من النقود بمتاجر الماريجوانا نتيجةً لعدم قدرتها على الاستعانة بالمصارف يجعلها هدفاً سهلاً للصوص والسارقين.

 

ومن أجل تهيئة وسط أفضل للموردين في القطاع، عقدت عملة الداش Dash المشفرة شراكة مع شركة ناشئة في مجال تقنية البلوكتشين تدعى ألت ثيرتي سيكس Alt Thirty Six في عام 2017 لإدراج العملة كخيار دفع ضمن نظام نقاط البيع بالتجزئة الخاص بقطاع بيع مخدر القنب، زاعمةً أن هدفها من وراء ذلك هو توفير خيار غير نقدي للدفع يوفر على التجار تكاليف يمكن أن تصل إلى 15%.

 

عن فريق التحرير

شاهد أيضاً

تعرف إلي طريقة كتابة رمز عملتك المفضلة ₿ علي كل الأجهزة

أضاف مطورو شركة غوغل رمز عملة البتكوين إلى لوحة مفاتيح أجهزة آي أو إس iOS، …