السبت , يناير 19 2019
الرئيسية / الآراء و التحليلات / آراء / الملياردير الأمريكي المعروف Warren Buffet: شراء البيتكوين مُقامرة وليس استثمار

الملياردير الأمريكي المعروف Warren Buffet: شراء البيتكوين مُقامرة وليس استثمار

لا يزال زعيم الاستثمار Warren Buffet لا يريد شراء البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى، بل حتى لا يرى شراء البيتكوين استثمارًا ويقارنه بالقمار.

أوضح Buffet شكوكه المستمرة بشأن البيتكوين، في مقابلة مع Yahoo Finance، خلال الاجتماع السنوي لحَمَلة أسهم شركة Berkshire Hathaway.

وقال: “هناك نوعان من العناصر يشتريها الناس ويعتقدون أنهم يستثمرون”، “واحد هو الاستثمار حقًا، والآخر ليس كذلك”؛ فالبيتكوين- كما يقول- ليس من النوع الأول.

لماذا لا يُعد شراء البيتكوين استثمارًا حقيقيًا؟

قال Buffet: “إذا اشتريت شيئًا مثل مزرعة أو منزلًا سكنيًا أو مصلحة في نشاط تجاري، يمكنك القيام بذلك على أساس خاص، وهو استثمار مُرضٍ تمامًا”، مُتابعًا: “أنت تنظر إلى الاستثمار نفسه لتوصيل العائد إليك فيما بعد، الآن، إذا اشتريت شيئًا مثل البيتكوين أو بعض العملات الرقمية الأخرى، فليس لديك في الواقع أي شيء ينتج أي شيء، أنت تأمل فقط أن يدفع الرجل التالي المزيد”.

وأضاف: “لا حرج في المضاربة، لكن المضاربة، في رأيه، مثل المقامرة، إذا كنت ترغب في المقامرة، فقد يأتي شخص آخر ويدفع أكثر غدًا، لكن هذه مقامرة، وليست استثمارًا”.

وقت طويل من الشك في البيتكوين

وصف Buffet العملات الرقمية، منذ عدة سنوات، بأنها “سراب”، موضحًا أنها “مزحة” لإعطاء قيمة لشيء؛ لأنه يمكن استخدامه لنقل الأموال فقط، وتساءل في ذلك الوقت: “هل الشيكات تستحق الكثير من المال لمجرد أنها يمكنها نقل الأموال؟”.

وعندما سُئل، في يناير/ كانون الثاني 2018، عما قاله Jamie Dimon، الرئيس التنفيذي لبنك  JPMorgan، عن البيتكوين بعد أن عبَّر Morgan عن أسفه لكون البيتكوين “غشًا”، العام الماضي، كرر “Buffet” موقفه السلبي حول العملات الرقمية.

وتابع Buffet: “فيما يتعلق بالعملات الرقمية، بشكل عام، يمكنني القول بشكل يقيني إنها ستصل إلى نهاية سيئة”، ماضيًا في قوله إنه يراهن على “كل واحدة من حالات العملات الرقمية” التي تقع على مدى السنوات الخمس المقبلة، مُضيفًا: “لكن، أنا لن أُخفض أبدًا من قيمة توقعاتي، ولو 10 سنتات”.

شدد Buffet، مُؤكدًا على ذلك، على أنه لن يتخذ موقفا سلبيًا بتداول عقود بيتكوين الآجلة، مشيرا إلى أنه “لا يوجد سبب” للقيام بذلك.

وتابع قائلًا: “لماذا يجب أن أتخذ موقفًا حاليًا أو مستقبليًا من شيء لا أعرف عنه شيئًا؟”، مُعترفًا بأن معرفته بالعملات الرقمية قليلة جدًا.

وحذر Buffet في أكتوبر/ تشرين الأول 2017 من أنه “لا يمكنك أن تقدر قيمة البتكوين؛ لأنها ليست من الأصول ذات القيمة” مشيرًا إلى الاستراتيجيين ومديري صناديق التحوط، الذين يعتقدون أن قانون Metcalfe- وهو مبدأ ينص على أن قيمة الشبكة تتناسب مع مربع الرقم من قاعدة المستخدمين- قد يوفر مقياسًا فعالًا لفك شفرة قيمة البيتكوين.

وأضاف أن “هناك فقاعة حقيقية في هذا النوع من الأشياء”، على غرار التعليقات التي أدلى بها الرئيس التنفيذي لشركة UBS في وقت سابق من أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي.

العروض الأولية للعملات الرقمية لا تُعجبني

أعرب  Buffet عن قلقه، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، من العروض الاولية للعملات الرقمية (ICOS) ، التي جمعت أكثر من 3.2 مليار دولار في عام 2017 وحده، وفقًا لمتتبع ICO CoinSchedule، مُوضحًا أنها لن تكون مفيدة لصناعة الاستثمار، وأن الناس يتحمسون من تحركات الأسعار الكبيرة، كما يحدث في wallstreet.

وعلق Zhao Changpeng، الرئيس التنفيذي لشركة Binance، مؤخرًا، قائلا إن العملات الرقمية هي منطقة واحدة لا يعرفها Warren Buffet، مُضيفًا أن “Warren Buffet رجل أحترمه حقا من وجهة نظر استثمارية، لكنني لا أعتقد أنه يفهم العملات الرقمية على الإطلاق”.

وأضاف: “هذا هو ما هو عليه، وما زلت أحترمه في أجزاء أخرى من خبرته، ولكنني أعتقد أنه ارتكب خطأ فادحًا في تقييمه أخطاء العملات الرقمية”.

عن alaasayed

شاهد أيضاً

أليكس غلادستاين لمجلة التايم: أهمية البتكوين من أجل الحرية

في مدينة كوكوتا الحدودية، يتدفق اللاجئون الفنزويليون نحو كولومبيا، بحثاً عن الغذاء لإطعام عائلاتهم. سنواتٌ …